منوعات

حكم صيام يوم عرفه لمن عليه قضاء

حكم صيام يوم عرفه لمن عليه قضاء

هل يصح صيام عرفة وعليه قضاء ؟، من الأسئلة التي يكثر البحث عنها بالتزامن مع اقتراب موعد يومِ عرفات، وفي مقالنا هذا سوف نوفيكم بكافة الإجابات بخصوص الأسئلة التي تراودكم.

هل يصح صيام عرفة وعليه قضاء
يجوز للمسلم صيامَ يومِ عرفةَ قبل قضاءِ شهر رمضان،  حيث دلت السنة النبوية على جواز تأخير قضاءِ رمضان ما لم يأتي رمضان آخر، وقد ورد ذلك في قول السيدة عائشة -رضي الله عنها- حيث قالت: “كَانَ يَكُونُ عَلَيَّ الصَّوْمُ مِنْ رَمَضَانَ فَمَا أَسْتَطِيعُ أَنْ أَقْضِيَ إِلَّا فِي شَعْبَانَ، قَالَ يَحْيَى: الشُّغْلُ مِنْ النَّبِيِّ، أَوْ بِالنَّبِيِّ – صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ”، كما أنَّ من أفطر رمضان بعذرٍ فإنَّ القضاء يجب عليه على التراخي.

حكم صيام يوم عرفة لغير الحاج
صيام يوم عرفة يعدُّ من الأعمال المستحبة لغير الحجاج، ودليل ذلك قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: “صيامُ يومِ عَرفةَ إنّي أحْتسبُ على اللهِ أن يُكفّرَ السنَةَ التي بعدهُ ، والسنةَ التي قبلهُ”.

حكم صيام يوم عرفة للحاجِّ
ذهب جمهور الفقهاء من المالكية والحنابلة والشافعية إلى كراهة صيام يوم عرفات للحاج، ودليلهم رأيهم ما رُوي عن أم الفضل بنت الحارث -رضي الله عنها- حيث قالت: “أنَّها أرسلَتْ إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم بقَدَحِ لَبَنٍ، وهو واقفٌ على بعيرِه بعَرفةَ، فشَرِبَ”، ووجه الدلالة من الحديثِ الشريفِ، أنَّ شرب النبيِّ من اللبن دلالةٌ على استحباب إفطار الحاجِّ لهذا اليوم.

فضل يوم عرفة
ورد في السنة النبوية عددًا من الأحاديث التي تبيِّن فضل يوم عرفة، منها ما رُوي عن السيدة عائشة -رضي الله عنها- حيث قالت: “ما من يومٍ أكثرُ من أن يعتِقَ اللهُ فيه عبيدًا من النَّارِ من يومِ عرفةَ ، وأنه لَيدنو ، ثم يباهي بهم الملائكةَ فيقول : ما أراد هؤلاءِ ؟ اشهَدوا ملائكتي أني قد غفرتُ لهم”.

وما رُوي عن أبي هريرة -رضي الله عنه- حيث قال: “إنَّ اللهَ يُباهي بأهلِ عرفاتٍ ملائكةَ السماءِ، فيقولُ: انظُروا إلى عبادي هؤلاءِ، جاءوني شُعْثًا غُبْرًا”.
والله تعالى أعلى وأعلم.

 

السابق
صحة حديث صيام يوم عرفة اذا وافق الجمعة
التالي
هل يجوز صيام يوم عرفة إذا وافق يوم الجمعة منفردا ؟

اترك تعليقاً